دخول


descriptionما معنى آلم .. حم ..و..من أحرف القرآن المفردة Emptyما معنى آلم .. حم ..و..من أحرف القرآن المفردة

more_horiz
بسم الله الرحمن الرحيم
وبه نستعين
أن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا من يهده الله فلا مضل له ومن يضلل فلن تجد له ولياً مرشدا

نبدأ بأذن الله

ورد في القرآن الكريم تسع وعشرون سورة ا فتُتِحَت بحروف هجائية تُقرأ مقطعةً بأسمائها هكذا : ألف – لام – ميم ..
و كان منها ما افتتح بحرف واحد مثل : ص – ق – ن .
و منها ما افتتح بحرفين مثل : طه – يس .
و منها ما افتتح بثلاثة أحرف مثل : ألم .
و منها ما افتتح بأكثر من ذلك مثل : كهيعص .

و ليس لهذه الحروف في اللغة العربية سوى مسمياتها التي ينطق بها في الكلمات المركبة . و لم يرد من طريق صحيح عن النبي - صلى الله عليه وسلم -بيان للمـراد منها , و لذلك اختلف أهل العلم فيها اختلافاً كثيراً ,

و هذه الأراء على كثرتها و تنوعها ترجع إلى رأيين اثنين :


أولاً : أنها جميعاً مما استأثر الله به و لا يعلم معناه أحد سواه و هذا رأي كثيرمن سلف هذه الأمة .


ثانياً : أن لها معنى , و ذهبوا في معناها مذاهب شتى نُثِرت في كتب التفسير و لعل أقرب هذه الآراء إليَّ هي :
أن هذه الأحرف ما هي إلا زيادة في التحدي بالقرآن ,
بمعنى أن هذه الأحرف ليست مادة غريبة عليكم و لا مجهولة لكم , و رغم هذا فأنتم لا يمكن أن تأتوا بمثلها مما يدل على أن هذا القرآن ليس من صنع البشر إنما هو من عند الله تعالى ,

قال عز و جل : { وَإِنْ كُنْتُمْ فِي رَيْبٍ مِمَّا نَزَّلْنَا عَلَى عَبْدِنَا فَأْتُوا بِسُورَةٍ مِّنْ مِثْلِهِ وَادْعُوا شُهَدَاءَكُمْ مِنْ دُونِ اللَّهِ إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ } (البقرة:23)


و قال أيضاً : { قُلْ لَئِنِ اجْتَمَعَتِ الْأِنْسُ وَالْجِنُّ عَلَى أَنْ يَأْتُوا بِمِثْلِ هَذَا الْقُرْآنِ لا يَأْتُونَ بِمِثْلِهِ وَلَوْ كَانَ بَعْضُهُمْ لِبَعْضٍ ظَهِيراً } (الاسراء:88) .


و يقول عزو جل: { أَمْ يَقُولُونَ افْتَرَاهُ قُلْ فَأْتُوا بِعَشْرِ سُوَرٍ مِثْلِهِ مُفْتَرَيَاتٍ وَادْعُوا مَنِ اسْتَطَعْتُمْ مِنْ دُونِ اللَّهِ إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ } (هود:13)


{ وَإِنَّهُ لَتَنْزِيلُ رَبِّ الْعَالَمِين * نَزَلَ بِهِ الرُّوحُ الْأَمِينُ * عَلَى قَلْبِكَ لِتَكُونَ مِنَ الْمُنْذِرِينَ }(الشعراء:192-193-194 )

و يدل قو لـه تعالى : { نزل به الروح الأمين } .

دلالة قطعية على عدة أمور عدة منها :

1- أن هذا القرآن منزل من عند الله تعالى و نزل به الروح الأمين و هو جبريل عليه السلام فأوحاه للنبي محمد - صلى الله عليه وسلم -.

2- أن هذا القرآن هو من عند الله عز و جل و ليس فيض من نفس النبي - صلى الله عليه وسلم - أو غير ذلك مما تقول طوائف من الفلاسفة والملحدين و أمثالهم .
و قد سئلت اللجنة الدائمة للبحوث العلمية و الإفتاء عن بعض معاني الآيات مثل ( حم - ألم – ألمص – حم – عسق ) ( الفتوى رقم 6395) فأجابت بما يلي :

فيه آراء للعلماء , و الراجح أنها ذكرت هذه الحروف – و الله أعلم – في أول السور التي ذكرت فيها , بياناً لإعجاز القرآن , و أن الخلق عاجزون عن معارضة بمثله , هذا مع أنه مركب من هذه الحروف المقطعة التي يتخاطبون بها , و هذا هو الذي نصره شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله و ارتضاه أبو الحجاج المزي رحمه الله .

و اعلم أخي الفاضل وأختى الفاضله : أننا نبين الحق كما هو فمن شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر والله الهادي إلى سواء السبيل .

قال تعالى: { وَقُلِ الْحَقُّ مِنْ رَبِّكُمْ فَمَنْ شَاءَ فَلْيُؤْمِنْ وَمَنْ شَاءَ فَلْيَكْفُرْ إِنَّا أَعْتَدْنَا لِلظَّالِمِينَ نَاراً أَحَاطَ بِهِمْ سُرَادِقُهَا وَإِنْ يَسْتَغِيثُوا يُغَاثُوا بِمَاءٍ كَالْمُهْلِ يَشْوِي الْوُجُوهَ بِئْسَ الشَّرَابُ وَسَاءَتْ مُرْتَفَقاً }(الكهف:29)

فنحن يا أخوانى لا نملك إلا الحجج الدلائل لمن في قلبه نور ، فنبين لـه الحق فيهديه الله بأذنه
و لا تحزن إن لم يؤمن , فإن آمن فلله الحمد والشكر على هدايته و إن لم يؤمن فان الله جعلك حجة عليه في يوم تشخص فيه الأبصار
اللهم أجعلنا سبباً لمن أهتدى
سبحانك اللهم وبحمدك
أشهد أن لا أله ألا أنت
أستغفرك وأتوب أليك


منقول

وفى نهايته أذكر تعليق لشيخنا الشعرواى رحمه الله قال

ألم توقيفية من الله معناها بأن هذا القرأن يقرأه عليكم النبى كما أنزل عليه وأن كان من قول البشر
فما معناها

وذكر حينما يسألكم أحد معناها فقل له
السؤال خطأ
بل قل لماذا نزلت هنا

وإن كنت تريد معناه فقل لى أولا
ما معنى
r

أو



أو

d

لا معنى لها مفردة

فلذلك كان السؤال الأصح
لماذا نزلت هنا وليس مع معناها

هذا والله أعلى وأعلم




تـمر ] اللحظـة بغيابك ..
                          عشر سـاعات ..
   
وعشر سآعات e]بحضورك ]
                                       .. مثل لحظـة ..



 اللــــهَم "
   إنَك تَـرِآه , وآنآ لآ آرَآه ..
   
        فـ إنِ رأيتَـه فرِحاً / فـ أتممِ عليَه فرحتِه
   

وإنِ رأيتـهُ مهوُماً / فـ فرِج هممممهِ



”~
تدريّ متىَ آ̷̷حس أنهإ
 ضّإقت بيا
   
               يوُم آدري ٱنَ آلدنييآ ضآيقققه بيگ . .
   وُ مَ ب يديّ حيله

descriptionما معنى آلم .. حم ..و..من أحرف القرآن المفردة Emptyرد: ما معنى آلم .. حم ..و..من أحرف القرآن المفردة

more_horiz
جزاك الله خيرا يا تريكة



ما معنى آلم .. حم ..و..من أحرف القرآن المفردة 4a21381e6d8eaaca2037eda708f88d59


ما معنى آلم .. حم ..و..من أحرف القرآن المفردة Ta3melbyotcu3dg3

ما معنى آلم .. حم ..و..من أحرف القرآن المفردة Jb13120944831

descriptionما معنى آلم .. حم ..و..من أحرف القرآن المفردة Emptyرد: ما معنى آلم .. حم ..و..من أحرف القرآن المفردة

more_horiz
رااااااااااااااااااااااااااااااااائع تسلم ايدك
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى