حبيبتى مين
ا ميت أهلا وسهلا تفضــل اقعد على اي طرابيزة انت تحبهــا., بس شكلك أنت اول مرة تنورنــا..]خد بالك القعدة بمشاريب ...] ,اه صح بقلك ايه... أنت لازم تسجــل عندناعلشان تبقي حبيبنــا , بالزوق بالعافية هتسجــل ..ماتبصليش كده بقلك على الطلاق لتسجل يلا دووس هنا وسجل ولازم تشارك.كمـان.هينزلك خصم عالمشاريب لما تشارك معـانا
فريق الاداره
magic.......ابو تريكه
اضـغـط [URL="http://vvv3vvv.blogspot.com/"]هـنـا[/URL] لـدخـول فـى [URL="http://vvv3vvv.blogspot.com/"]عـالـم غـريـب[/URL]اضغط هنا لدخول فى عالم غريب
المواضيع الأخيرة
» خلاص هتبعد
من طرف ابو تريكه الأربعاء أبريل 27, 2016 3:01 pm

» ورجعنا تاني من جديد ميين معايا هنا
من طرف ابو تريكه الأربعاء أبريل 27, 2016 2:56 pm

» تنويه من منتدى حبيبتي مين\\هموووووووسة
من طرف نغم السبت مايو 02, 2015 8:04 am

» رحلة وادى الريان فقط 135 ج مع إيجيبت سول ترافيل
من طرف egyptsol الثلاثاء ديسمبر 02, 2014 9:08 am

» اللواء محسن الفحام يكتب : الهجره الغير شرعيه رحلات بين الياس والرجاء
من طرف ميرو الثلاثاء يوليو 29, 2014 2:10 am

» اللواء محسن الفحام يكتب : أفرجوا عن قانون تنظيم المظاهرات
من طرف ميرو الثلاثاء يوليو 29, 2014 2:09 am

» اللواء محسن الفحام يكتب : الاضرابات الفئويه وتأثيرها علي الامن القومي المصري
من طرف ميرو الثلاثاء يوليو 29, 2014 2:08 am

» اللواء محسن الفحام يكتب : نحو عهد جديد في العلاقة بين الشرطة والشعب
من طرف ميرو الثلاثاء يوليو 29, 2014 2:07 am

» اللواء محسن الفحام يكتب : نحو عهد جديد في العلاقة بين الشرطة والشعب
من طرف ميرو الثلاثاء يوليو 29, 2014 2:06 am

» دع القلق وابدا حياتك من جديد
من طرف طعم البيوت الأحد مايو 18, 2014 10:14 am

» موقع للادعية والاذكار
من طرف طعم البيوت الأحد أبريل 27, 2014 12:00 pm

» فاكيوم هواء بافضل الاسعار
من طرف تايجر باك الإثنين أبريل 14, 2014 9:46 am

» عندما تموت الحياه
من طرف mawada samy السبت فبراير 08, 2014 4:36 pm

» تحميل دعاء الانبياء للقارئ صلاح الجمل
من طرف alaaking الأحد ديسمبر 29, 2013 2:16 pm

» كلمات باللهجة الجزائرية و معناها الكل يدخل و .......؟؟
من طرف lou bna الخميس نوفمبر 14, 2013 10:35 pm

» مشاهدة نقل مباراة الهلال والشباب بث مباشر 1/11/2013 Al Hilal v Al Shabab
من طرف Livoo الجمعة نوفمبر 01, 2013 1:10 pm

» للجريئين والجريئـآت فقــط ..!أتمنى التفااااعل من جميع الاعضاء
من طرف ايمن محمد العالم الثلاثاء أكتوبر 22, 2013 10:35 pm

» الحب الضائع
من طرف ايمن محمد العالم الثلاثاء أكتوبر 22, 2013 10:28 pm

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
ابو تريكه - 9612
 
طعم البيوت - 4353
 
هموسة - 4351
 
abdo - 3190
 
safy - 2535
 
سينا - 2495
 
arch_mona - 2470
 
magic - 2286
 
fo2sh - 2178
 
rewan - 2068
 

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 39 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 39 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 241 بتاريخ الأحد يناير 22, 2012 4:54 pm
دخول

لقد نسيت كلمة السر

منتدى البرامج
 

 

 

 

 

  

 

 

 

 

 

 
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

الزوار

غــــزوة بـــــدر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

غــــزوة بـــــدر

مُساهمة من طرف ابو تريكه في الأربعاء أغسطس 17, 2011 8:32 am

سمع رسول الله صلى الله عليه وسلم بقافلة قريش قد أقبلت من
الشام إلى مكة ، وقد كان يقودها أبا سفيان بن حرب مع رجال
لا يزيدون عن الأربعين .
وقد أراد الرسول عليه الصلاة والسلام الهجوم على القافلة
والاستيلاء عليها ردا لما فعله المشركون عندما هاجر المسلمون
إلى المدينة ، وقال لأصحابه :
" هذه عير قريش فيها أموالهم فاخرجوا إليها " .
كان ذلك في الثالث من شهر رمضان في السنة الثانية للهجرة ،
وقد بلغ عدد المسلمين ثلاثمائة وثلاثة عشر رجلا ، ومعهم فرسان
وسبعون بعيرا .
وترك الرسول عليه الصلاة والسلام عبد الله بن أم مكتوم واليا
على المدينة .
لما علم أبو سفيان بأمر النبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه
أرسل ضمضم بن عمرو الغفاري إلى أهل مكة يطلب نجدتهم .
ولم وصل ضمضم إلى أهل قريش صرخ فيهم قائلا :
" يا معشر قريش ، أموالكم مع أبي سفيان عرض لها محمدا
وأصحابه لا أرى أن تدركوها " .
فثار المشركون ثورة عنيفة ، وتجهزوا بتسعمائة وخمسين رجلا
معهم مائة فرس ، وسبعمائة بعير .
جاءت الأخبار إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم أن قافلة أبي
سفيان قد غيرت اتجاه طريقها ، وأنه سيصلها غدا أو بعد غد .
فأرسل أبو سفيان لأهل مكة بأن الله قد نجى قافلته ، وأنه لا حاجة
للمساعدة . ولكن أبا جهل ثار بغضب وقال :
" والله لا نرجع حتى نرد بدرا "
جمع رسول الله صلى الله عليه وسلم أصحابه وقال لهم : إن الله
أنزل الآية الكريمة التالية :
(( و إذ يعدكم الله إحدى الطائفتين أنهما لكم و تودون أنّ غير ذات
الشوكة تكون لكم و يريد الله أن يحق الحق بكلماته و يقطع دابر
الكافرين ))
فقام المقداد بن الأسود وقال : " امض يا رسول الله لما أمرك
ربك ، فوالله لا نقول لك كما قالت بنو إسرائيل لموسى :
(( قالوا يا موسى إنا لن ندخلها أبداً ما داموا ليها فاذهب أنت
وربك فقاتلا إنا هاهنا قاعدون ))
ولكن نقول لك : اذهب أنت وربك فقاتلا إنا معكما مقاتلون .
فأبشر الرسول عليه الصلاة والسلام خيرا ، ثم قال :
" أشيروا علي أيها الناس ( يريد الأنصار ) .
" فقام سعد بن معاذ وقال :
" يا رسول الله ، آمنا بك وصدقناك وأعطيناك عهودنا فامض لما
أمرك الله ، فوالذي بعثك بالحق لو استعرضت بنا هذا البحر
فخضته لخضناه معك ما تخلف منا رجل واحد"
فقال الرسول صلى الله عليه وسلم :
" أبشروا ، والله لكأني أنظر إلى مصارع القوم " .
وصل المشركون إلى بدر ونزلوا العدوة القصوى ،
أما المسلمون فنزلوا بالعدوة الدنيا . وقام المسلمون ببناء عريش
للرسول صلى الله عليه وسلم على ربوة ، وأخذ لسانه يلهج
بالدعاء قائلا :
" اللهم هذه قريش قد أتت بخيلائها تكذب رسولك ، اللهم فنصرك
الذي وعدتني ؟ اللهم إن تهلك هذه العصابة اليوم فلن تعبد في
الأرض " .
وسقط ردائه صلى الله عليه وسلم عن منكبيه ، فقال له أبو بكر :
" يا رسول الله ، إن الله منجز ما وعدك ".
قام المسلمون بردم بئر الماء - بعد أن استولوا عليه وشربوا منه
- حتى لا يتمكن المشركون من الشرب منه . وقبل أن تبدأ المعركة
، تقدم ثلاثة من صناديد قريش وهم : عتبة بن ربيعة ، وأخوه
شيبة ، وولده الوليد يطلبون من يبارزهم من المسلمين .
فتقدم ثلاثة من الأنصار ، فصرخ الصناديد قائلين :
" يا محمد ، أخرج إلينا نظراءنا من قومنا من بني عمنا"
فقدم الرسول عليه الصلاة والسلام عبيدة بن الحارث ، وحمزة
بن عبد المطلب ، وعلي بن أبي طالب .
فبارز حمزة شيبة فقتله ، وبارز علي الوليد فقتله ، وبارز عبيدة
عتبة فجرحا بعضهما ، فهجم حمزة وعلي على عتبة فقتلاه .
واشتدت رحى الحرب ، وحمي الوطيس . ولقد أمد الله المسلمين
بالملائكة تقاتل معهم . قال تعالى :
(( بلى إن تصبروا و تتقوا و يأتوكم من فورهم هذا يمددكم ربكم
بخمسة آلاف من الملائكة مسومين ))
وهكذا انتهت المعركة بنصرالمسلمين وهزيمة المشركين ،
حيث قتل من المشركين سبعون وأسر منهم سبعون آخرون .
أما شهداء المسلمين فكانوا أربعة عشر شهيدا .
ولقد رمى المسلمون جثث المشركين في البئر ، أما الأسرى فقد
أخذ الرسول صلى الله عليه وسلم أربعة آلاف 4000 درهم عن
كل أسير امتثالا لمشورة أبي بكر ، أما من كان لا يملك الفداء فقد
أعطه عشرة من غلمان المسلمين يعلمهم القراءة والكتابة .
وهكذا انتصر المسلمون انتصارا عظيما بإيمانهم على المشركين
الذين كفروا بالله ورسوله .




تـمر ] اللحظـة بغيابك ..
                          عشر سـاعات ..
   
وعشر سآعات e]بحضورك ]
                                       .. مثل لحظـة ..



 اللــــهَم "
   إنَك تَـرِآه , وآنآ لآ آرَآه ..
   
        فـ إنِ رأيتَـه فرِحاً / فـ أتممِ عليَه فرحتِه
   

وإنِ رأيتـهُ مهوُماً / فـ فرِج هممممهِ



”~
تدريّ متىَ آ̷̷حس أنهإ
 ضّإقت بيا
   
               يوُم آدري ٱنَ آلدنييآ ضآيقققه بيگ . .
   وُ مَ ب يديّ حيله


ابو تريكه
الإدارة
الإدارة


معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى